الإعتراض #٠٨٠، من أي سبط كان حيرام؟

الملوك الأول ٧: ١٣١٤ تقول بأنه كان من نفتالي، لكن أخبار الأيام الثاني ٢: ١٣١٤ يقول بأنه كان من سبط دان.

الملوك الأول ٧: ١٣١٤وَأَرْسَلَ الْمَلِكُ سُلَيْمَانُ وَأَخَذَ حِيرَامَ مِنْ صُورَ. وَهُوَ ابْنُ امْرَأَةٍ أَرْمَلَةٍ مِنْ سِبْطِ نَفْتَالِي، وَأَبُوهُ صُورِيٌّ نَحَّاسٌ، وَكَانَ مُمْتَلِئًا حِكْمَةً وَفَهْمًا وَمَعْرِفَةً لِعَمَلِ كُلِّ عَمَل فِي النُّحَاسِ. فَأَتَى إِلَى الْمَلِكِ سُلَيْمَانَ وَعَمِلَ كُلَّ عَمَلِهِ.“

٢ أخبار ٢: ١٣١٤وَالآنَ أَرْسَلْتُ رَجُلاً حَكِيمًا صَاحِبَ فَهْمٍ «حُورَامَ أَبِي»، ابْنَ امْرَأَةٍ مِنْ بَنَاتِ دَانَ، وَأَبُوهُ رَجُلٌ صُورِيٌّ مَاهِرٌ فِي صَنَاعَةِ الذَّهَبِ وَالْفِضَّةِ وَالنُّحَاسِ وَالْحَدِيدِ وَالْحِجَارَةِ وَالْخَشَبِ وَالأُرْجُوانِ وَالأَسْمَانْجُونِيِّ وَالْكَتَّانِ وَالْقِرْمِزِ، وَنَقْشِ كُلِّ نَوْعٍ مِنَ النَّقْشِ، وَاخْتِرَاعِ كُلِّ اخْتِرَاعٍ يُلْقَى عَلَيْهِ، مَعَ حُكَمَائِكَ وَحُكَمَاءِ سَيِّدِي دَاوُدَ أَبِيكَ.“

فشل المعترض في القيام بقراءة النصوص بدقّة، إضافةً إلى استعماله نوعاً من المنطق المخادع. فإن حيرام هو من سبط نفتالي كما يصرح سفر الملوك الأول ٧: ١٣١٤، ولا يوجد أي آية تنكر ذلك. ما ذكر في أخبار الأيام الثاني ٢: ١٣١٤هو ما نقله الكتاب المقدس عن ملك صور، الذي قال أن حيرامابْنَ امْرَأَةٍ مِنْ بَنَاتِ دَانَ“ –مشيرا إلى أنَّ أم حيرام هي من بنات دانفإما أن المقصود أنها من سبط دان أو أنها من مدينة دان التي هي في أراض سبط نفتالي. فإن كانت قد تزوجت إلى واحد من سبط نفتالي أو أنها هي من سبط نفتالي وعاشت في مدينة دان، فإن ابنها حين وُلد سيكون من سبط نفتالي.