الإعتراض #١٥٦، هل دُفن آحاز مع آبائه؟

يوجد تناقض بين الملوك الثاني ١٦: ٢٠ وبين أخبار الأيام الثاني ٢٨: ٢٧.

الملوك الثاني ١٦: ٢٠ ”ثُمَّ اضْطَجَعَ آحَازُ مَعَ آبَائِهِ، وَدُفِنَ مَعَ آبَائِهِ فِي مَدِينَةِ دَاوُدَ، وَمَلَكَ حَزَقِيَّا ابْنُهُ عِوَضًا عَنْهُ.“
أخبار الأيام الثاني ٢٨: ٢٧ ”ثُمَّ اضْطَجَعَ آحَازُ مَعَ آبَائِهِ فَدَفَنُوهُ فِي الْمَدِينَةِ فِي أُورُشَلِيمَ، لأَنَّهُمْ لَمْ يَأْتُوا بِهِ إِلَى قُبُورِ مُلُوكِ إِسْرَائِيلَ. وَمَلَكَ حَزَقِيَّا ابْنُهُ عِوَضًا عَنْهُ.“

هذا الإعتراض مبني على الفشل في القيام بقراءة أمينة ودقيقة للنصوص.
إن الآيات التي قام المعترض بسردها تؤكد أمراً واحداً ألا وهو أن آحاز قد دُفن مع آباءه، أي في مدينة أورشليم. لربما يكون الأمر أن المعترض قد ارتبك كون آحاز لم يُدفن في قبور ملوك اسرائيل. إلا أنَّه دُفِنَ في ذات المدينة، وكلا النصّين يصرحان بأنَّ ”اضطجع آحاز مع آباءه“ هذا يعني أنَّه رقد ودُفن في أرض آباءه وليس من الضروري أن يكون ذلك في ذات القبر.