الإعتراض #٢٣٢، ماذا كانت آخر كلمات يسوع؟

يقول الناقد أنَّه يوجد تناقض بين متى ٢٧: ٤٦ وبين لوقا ٢٣: ٤٦ وبين يوحنا ١٩: ٣٠.

وَنَحْوَ السَّاعَةِ التَّاسِعَةِ صَرَخَ يَسُوعُ بِصَوْتٍ عَظِيمٍ قَائِلاً: «إِيلِي، إِيلِي، لِمَا شَبَقْتَنِي؟» أَيْ: إِلهِي، إِلهِي، لِمَاذَا تَرَكْتَنِي؟ (متى ٢٧: ٤٦)
وَنَادَى يَسُوعُ بِصَوْتٍ عَظِيمٍ وَقَالَ: «يَا أَبَتَاهُ، فِي يَدَيْكَ أَسْتَوْدِعُ رُوحِي». وَلَمَّا قَالَ هذَا أَسْلَمَ الرُّوحَ. (لوقا ٢٣: ٤٦)
فَلَمَّا أَخَذَ يَسُوعُ الْخَلَّ قَالَ:«قَدْ أُكْمِلَ». وَنَكَّسَ رَأْسَهُ وَأَسْلَمَ الرُّوحَ. (يوحنا ١٩: ٣٠)

لقد فشل الناقد في القيام بقراءة أمينة للآيات التي قام بتقديمها. نجد أن الناقد قام باقتباس الآية الواردة في متى ٢٧: ٤٦ والتي يقوم فيها يسوع باقتباس افتتاحية المزمور الثاني والعشرين. ولكن لو أن الناقد بذل القليل من الجهد في قراءة أربعة آيات إضافية من الإصحاح عينه، لكان أدرك أنَّ متى يشير إلى أن تلك لم تكن كلمات يسوع الأخيرة على الصليب

”٤٦ وَنَحْوَ السَّاعَةِ التَّاسِعَةِ صَرَخَ يَسُوعُ بِصَوْتٍ عَظِيمٍ قَائِلاً: «إِيلِي، إِيلِي، لِمَا شَبَقْتَنِي؟» أَيْ: إِلهِي، إِلهِي، لِمَاذَا تَرَكْتَنِي؟ ٤٧ فَقَوْمٌ مِنَ الْوَاقِفِينَ هُنَاكَ لَمَّا سَمِعُوا قَالُوا:«إِنَّهُ يُنَادِي إِيلِيَّا». ٤٨ وَلِلْوَقْتِ رَكَضَ وَاحِدٌ مِنْهُمْ وَأَخَذَ إِسْفِنْجَةً وَمَلأَهَا خَّلاً وَجَعَلَهَا عَلَى قَصَبَةٍ وَسَقَاهُ. ٤٩ وَأَمَّا الْبَاقُونَ فَقَالُوا:«اتْرُكْ. لِنَرَى هَلْ يَأْتِي إِيلِيَّا يُخَلِّصُهُ!». ٥٠ فَصَرَخَ يَسُوعُ أَيْضًا بِصَوْتٍ عَظِيمٍ، وَأَسْلَمَ الرُّوحَ.“

متى ٢٧: ٤٦-٥٠

في الحقيقة إن متى لم يسجل كلمات يسوع الأخيرة – بل بالحري، يسجل فقط ما قاله يسوع بصوت جهوري على الملأ (متى ٢٧: ٥٠ ” فَصَرَخَ يَسُوعُ أَيْضًا بِصَوْتٍ عَظِيمٍ، وَأَسْلَمَ الرُّوحَ. “) إن يوحنا يسجل قول يسوع ”لقد تمّ“ ومن ثمَّ يقول أن يسوع أسلم الروح، ولكن النص لا يشير إلى أنَّ موت يسوع قد حصل بشكل مباشر وفوري بعد قوله لتلك الكلمات، وكذلك لا يشير إلى عدم وجود أي كلمات أُخرى قد يكون يسوع قد قالها. على ما يبدو أن لوقا ربما يشير إلى أنَّ قول يسوع ”يا أبتاه في يديك أستودع روحي“ (لوقا ٢٣: ٤٦) كانت هي كلمات يسوع الأخيرة قبل موته، وذلك على اعتبار أن الآية تنتهي بعبارة ”ولمّا قال هذا أسلم الروح“. ويجدر بنا التأكيد على عدم وجود أية آية تناقض هذا السرد. وبالمناسبة، إن آخر كلمات يسوع المدوّنة هي التالية: ”نعم! أنا آتي سريعاً“ الرؤيا ٢٠: ٢٢.