Tag Archives: دراسة سفر التكوين

انتصار آدم الأخير

لم يكن من الممكن ليسوع أن يُخطئ، لأن يسوع هو الله. ولكن التجربة كانت تجربةً حقيقيّةً، لأنه كان إنساناً، وقد حاول الشيطان استغلال ضعفه البشري. ولكن، حتى كإنسان، قاوم يسوع التجربة من خلال معرفته بالأسفار المقدسة، ومن خلال الطاعة الكاملة لشرائعها، مُتقوِّياً بالروح القدس، وبِصلواته الحارّة. ومن الواجب علينا أن نَتَّبِعَ مِثالَه.

قراءة المزيد

طوفان التكوين وفلك نوح

إن سفر التكوين والسرد الذي يقدمه عن الطوفان يتعرضان إلى أعتى الهجمات التي تتشكك بمصداقيتهما. يقدم هذا الكُتيّب نظرة عامةً على الإعتراضات الرئيسية ويتعامل معها.

قراءة المزيد

الإعتراض #٢١١، مما خُلِقَت الطيور؟

الإعتراض #٢١١، مما خُلِقَت الطيور؟
خلق الله كل شيء في ستة أيام كما قال في سفر التكوين، ولكن نجد البعض من الأشخاص يعتقدون بوجود تناقض في السرد من ناحية المادة التي خُلِقَت منها الطيور. ما هي حقيقة هذا الإعتراض؟

قراءة المزيد

كتاب أهمية سفر التكوين في الحياة المسيحية

إنَّ أول أسفار الكتاب المقدس هو سفر التكوين، وهذا السفر يقدم لنا حقيقة الخلق الذي أتمَّه إلهنا الفائق القداسة في ستة أيام. إلا أن هذه الحقيقة قد تمَّ تهميشها ورفضها في عصرنا الراهن، والسبب هو التعليم التطوريّ الذي ينادي بملايين ومليارات من السنوات التي استغرقها التطور.

قراءة المزيد

أهمية سفر التكوين

إن سفر التكوين ليس مجرّد مجموعة من القصص الأخلاقية أو الخرافات التي تتناول موضوع الأُصول. إنما هو سفر يضع الأساسات التي تستقر عليها بقية أسفار الكتاب المقدَّس. وسفر التكوين ضروري لفهم الله كخالقٍ، وقاضٍ، ومخلّصٍ لنا. وكل العقائد المسيحيّة الحيوية تجد جذورها في سجلات سفر التكوين. ويجب علينا أن نكون على حرص حين نتعامل مع أول سفر من الأسفار الإلهية

قراءة المزيد

اليونانيّين واليهود

إنّ اليهود الذين كانوا في أيام خدمة يسوع الأرضية قد فهموا سفر التكوين، وبالتالي فإنهم قد عرفوا بحاجتهم إلى مُخلِّص. إلا أن عدد كبيراً منهم لم يُدرك الحقيقة بأن يسوع المسيح كان هو ذلك المخلِّص. إن تلك الحقيقة بأن المسيح يسوع هو المُخلِّص المُنتَظَر كانت ”حجر عثرةٍ“ لهم. أما من جانب آخر، فإن اليونانيّين في ذلك الوقت لم يكن لديهم

قراءة المزيد

البداية من البداية

إنها ليست مجرّد مصادفة أنَّ الكتاب المقدس يبدأ بسفر التكوين. إذ أنَّه دون سفر التكوين لا يوجد لدينا أي مُبرر للتعاليم المسيحيّة. لماذا مات المُخلِّص على الصليب إن كان آدم لم يوجد؟ ما هي الخطيئة إن لم يوجد حدث السقوط؟ ما هو الزواج دون آدم وحواء؟ إن الوحي الإلهي قد أعطانا الأساس التاريخي في سفر التكوين حتى نستطيع أن نفهم

قراءة المزيد

التعامل مع المشكلة وليس مع الأعراض

إن واقع هذا العالم الذي نعيش به يُسبب حالةً من القلق لدى المسيحيّين. إذ أنه يوجد ملياراتٌ من الأشخاص الذين لا يعرفون الله. وهؤلاء الأشخاصُ يهلِكونَ في خطاياهُم، متوجهينَ إلى أبديةٍ مُزريةٍ  بعيداً عن حضور ومحبة الله. إنَّه واجب ورغبة قوية في الوقت عينه أن نقوم بنقل رسالة الإنجيل، وكثيرين هم من يقومون بذلك. نحن نشهد لأصدقائنا ولجميع الأشخاص الذين

قراءة المزيد

الخطيئة والموت

ثانياً، إن الإطار الزمني للخلق يفسر سبب وجود الموت كعقوبة للخطيئة. ونستطيع أن نرى ذلك من خلال المستحاثات المنتشرة حول العالم. فالمستحاثة هي البقايا المحفوظة لكائن حيّ، مثل عظام متحجرة لحيوان ما (كما ويوجد أنواع أُخرى للمستحاثات). وينتج هذا النوع من المستحاثات عندما يموت الحيوان ويتعرض للدفن السريع. فتتحلل الأجزاء الطرية من الحيوان ، لكن العظام تتمعدن. وهذا يعني أن

قراءة المزيد
« المواضيع السابقة